القلب والعقل وتأثير الشبهات عليهما

216 مشاهدة





بعض الناس:
(بأول عارض من شبهة عند ضعف العقل والمعرفة، تؤثر فيه البَدَوات-الأراء الطارئة-، بخلاف الثابت التام العقل، فلا تستفزه البَدَوات، ولا تزعجه وتقلقه، فإن الباطل له دهشة وروعة في أوله، فإذا ثبت له القلب رُد على عقبيه، والله يحب من عبده الحلم والأناة، فلا يعجل…، فالعجلة والطيش من الشيطان)قاله ابن القيم بتصرف يسير” مفتاح دار السعادة٣٩٨/١”.

فالمنبغي على المسلم أن يطلب من الله العون والسداد والتوفيق ومن ثم يجتهد في تحصيل العلم النافع، فهو من أهم اسباب الثبات على الحق،مع الحلم والأناة عند ورود الفتن .

اللهم إنا نسألك الثبات.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة لـ موقع الشيخ أسامة بن سعود العمري © 2022
Made By Wisyst.com